إتصل بنا مواقع تهمك أسئلة شائعة الإحصائيات الخرائط تقارير وبيانات عن الموقع الصفحة الرئيسية
البيان الثاني لاحظ مشروع رقيب عملية تصويت سادها الهدوء، واستمرار المتنافسين السياسيين في الدعاية استمرار مشكلة منع المراقبين الحاصلين على تصاريح من دخول اللجان مشروع رقيب: 48 مراقبا يمنعون من دخول اللجان أو يطردون منها مشروع رقيب على قناة النيل الثقافية 3 الداخلية : انتظام الخدمات الأمنية بكافة اللجان الانتخابية اللجنة العليا للانتخابات تؤكد سلامة كافة صناديق الاقتراع وبدء اللجان في موعدها مشروع رقيب علي قناة النيل الثقافية 2 مشروع رقيب على قناة النيل الثقافية 1 السفارة المصرية ببكين تنتهي من فرز أصوات المرحلة الثانية من الانتخابات التشريعية مصر بإيدك - خطوات المشاركة في الانتخابات بلدنا: رقيب للمراقبة الالكترونية على الانتخابات النتيجة النهائية للمرحلة الأولى: فوز 4 مرشحين.. و«إعادة» على 52 مقعدًا فرديًا انتظروا البيان الختامي لمشروع رقيب عن المرحلة الأولي من انتخابات مجلس الشعب في مصر "العليا للانتخابات": إعلان نتائج المرحلة الأولى غدا الخميس الجندى :المشاركة في الانتخابات قد تصل إلى 85% الانتهاء من فرز نحو 50 % من صناديق الاقتراع بالإسكندرية غرفة عمليات مجلس الدولة: نسبة التصويت بالأقاليم أعلى من القاهرة إغلاق صناديق الاقتراع في ثاني أيام المرحلة الأولى من انتخابات الشعب العليا للانتخابات تتسلم من الخارجية نتائج تصويت المصريين فى مائة دولة أجنبية المجلس القومي لحقوق الإنسان :تلقينا 188 شكوي في اليوم الثاني للتصويت عبدالمعز لـ"بوابة الأهرام": إذا تكررت أخطاء المرحلة الأولى "نصبح مدمنى أخطاء" المجلس القومي لحقوق الإنسان :تلقينا 188 شكوي في اليوم الثاني للتصويت العليا للانتخابات تتسلم من الخارجية نتائج تصويت المصريين فى مائة دولة أجنبية - صوت بلادي بدء فرز الأصوات في بعض اللجان التي أغلقت فيها الصناديق غرفة عمليات مجلس الدولة: نسبة التصويت بالأقاليم أعلى من القاهرة حصاد أول ايام الانتخابات15 لجنة خارج الخدمة و500 تأخروا فى الاقتراع والرشاوى الانتخابية وصلت 1500 جنيه عبد المعز إبراهيم: لا شكاوى بسبب بيات صناديق الاقتراع داخل اللجان خلال الليل - الأخبار - أ في ثاني أيام التصويت: 22 لجنة لم تبدأ حتى الآن التصويت - الأخبار - أصوات مصرية من ابرز مظاهر الانتخابات اليوم الطوابير الطويلة والممارسات غير المتسقة لمسئولي اللجان واللجنة العليا للانتخابات المشير طنطاوي يأمر بتخصيص طائرات لنقل الصناديق والقضاة مد فترة التصويت فى جميع لجان الانتخابات حتى التاسعة مساء اليوم في 17% من اللجان الانتخابية التي يغطيها مشروع رقيب، تعرض مراقبونا إما للطرد أو المنع من الدخول علي يد رؤساء اللجان الفرعية 5%‎ من اللجان الانتخابية التي تم توزيع مراقبي مشروع رقيب عليها لم يتم فتحها حتي الساعة 11 صباحًا 62%‎ من اللجان الانتخابية التي تم توزيع مراقبي مشروع رقيب تم فتحها قبل التاسعة صباحًا إيقاف مأمور قسم عين شمس عن العمل لعدم توصيله أوراق التصويت الائتلاف المستقل لمراقبة الانتخابات انتهاكات الجولة الأولى تهدد ببطلان الانتخابات عبد المعز : لا توجد خروق أمنية في اللجان الانتخابية
البيان الثاني لاحظ مشروع رقيب عملية تصويت سادها الهدوء، واستمرار المتنافسين السياسيين في الدعاية استمرار مشكلة منع المراقبين الحاصلين على تصاريح من دخول اللجان
نشر بتاريخ : 15/12/2011

نقلا عن الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

مشروع رقيب هو ثمرة تعاون مشترك بين اثنتين من منظمات المجتمع المدني المعنية بمراقبة الانتخابات: الجمعية المصرية للنهوض بالمشاركة المجتمعية والجمعية المصرية لتنمية ونشر الوعي القانوني.

في اليوم الأول من الجولة الثانية لانتخابات مجلس الشعب، نشر مشروع رقيب 471 مراقب مدني غير حزبي في المحافظات التسعة التي تجري بها الانتخابات. تم توزيع مراقبي مشروع رقيب على عينة عشوائية وتمثيلية من اللجان الانتخابية المختارة طبقًا لقواعد إحصائية. ويعمل المراقبون حاليًا على إرسال تقارير المراقبة عبر رسائل نصية لمركز البيانات الرئيسي في القاهرة.

وخلال اليوم الأول من الجولة الثانية للتصويت، أبلغ مراقبو مشروع رقيب أن الهدوء قد غلب على عملية التصويت عبر البلاد. وبشكل عام، كانت حالات العنف أو البلطجة قليلة.

ومن الجدير بالذكر أن استمرار عدداً من الأحزاب السياسية والمرشحين في الدعاية الانتخابية يعتبر مشكلة كبيرة. وعلى عكس الجولة الأولى التي نُسبت فيها معظم الانتهاكات إلى حزب الحرية والعدالة وحزب النور، أبلغ مراقبو المشروع عن استمرار مجموعة كبيرة من المرشحين في الدعاية؛ بما في ذلك الكتلة المصرية، وحزب الإصلاح والتنمية، والكثير من المرشحين المستقلين. وقد لاحظ مشروع رقيب أن قوات الأمن في بعض المواقع قد عملت على الحؤول دون أعمال الدعاية حول اللجان الانتخابية، غير أن ذلك لم يتم تفعيله بشكل موحد على مستوى البلاد.

وعلاوة على ذلك، استمر تعرض مراقبي مشروع رقيب إلى المنع من دخول اللجان الانتخابية أو الطرد منها بالرغم من حصولهم على تصاريح من اللجنة القضائية العليا للانتخابات. تعرض المراقبون للمنع من دخول المراكز الانتخابية على يد عناصر من الأمن في حالات قليلة مما يعد انتهاكاً لسلطة اللجنة القضائية العليا ولحقوق مراقبي الانتخابات الحاملين للتصاريح كما تنص القواعد التي وضعتها اللجنة العليا والمعايير الدولية للانتخابات.

ومن ناحية أخرى فقد لوحظ استمرار تطبيق الإجراءات الإنتخابية بطريقة غير منظمة وغير متسقة من قبل المشرفين القضائيين، ويبدو ذلك بسبب ضعف التواصل بين رؤساء اللجان واللجنة العليا للإنتخابات. فعلى سبيل المثال أبلغ المراقبون في بعض اللجان عن إغلاق اللجان الإنتخابية في تمام الساعة السابعة على الرغم من وجود ناخبين بالطوابير، بينما في لجان أخرى أعاد المشرفون فتح اللجان مرة أخرى بما يتعارض مع إجراءات اللجنة العليا للإنتخابات، وذلك بسبب الضغوط التي مورست من الناخبين الذين لم يسمح لهم بالتصويت بسبب الزحام. بالإضافة إلى ذلك فقد استخدم بعض رؤساء اللجان سلطتهم لمنع الدعاية داخل الحرم الإنتخابي بينما تجاهل البعض الآخر هذا التجاوز.

المؤشرات النوعية:

بناء على ما تم جمعه من بيانات من 95% من المراقبين الذين تابعوا عملية التصويت وغلق اللجان الانتخابية، وجد مشروع رقيب بعض حالات التضارب في الإجراءات حيث تم توزيع المراقبين:

النسبة

النتائج

47%

نسبة اللجان الانتخابية التي أبلغ فيها مراقبو رقيب عن عدم وجود بعض الأفراد في قوائم الناخبين

11%

نسبة اللجان الانتخابية التي أبلغ المراقبون عن السماح بدخول بعض الأفراد غير الحاملين لبطاقات الرقم القومي إليها

16%

نسبة اللجان الانتخابية التي أبلغ المراقبون عن عدم قيام مسئولي اللجان الانتخابية بها بالتأشير أمام أسماء الناخبين في بعض الأحيان

6%

نسبة اللجان الانتخابية التي أبلغ المراقبون عن قيام مسئولي اللجان الانتخابية بها بإصدار بطاقات تصويت غير مختومة للناخبين

18%

نسبة اللجان الانتخابية التي أبلغ المراقبون عن عدم تمكن الناخبين بها من التصويت بسرية

19%

نسبة اللجان الانتخابية التي لم يقم المسئولون بها بغمس أصابع بعض الناخبين في الحبر بعد التصويت

3%

نسبة اللجان الانتخابية التي أبلغ المراقبون عن عدم قيام الناخبين بها بالتوقيع أو البصم أمام أسمائهم بعد التصويت

وجد مشروع رقيب أن الغالبية العظمى من اللجان الانتخابية قد تم إغلاقها في موعدها أو بعد الموعد بقليل لاستيعاب من كان متواجدًا من الناخبين بالطوابير حتى الساعة 7 مساء. ونظرًا لتأخر فتح اللجان الانتخابية في بعض الأماكن، أعلن اللجنة القضائية العليا للانتخابات عن مد التصويت حتى الساعة 9 مساء في تلك الأماكن. مدرج أدناه جدول تفصيلي بمواعيد الغلق:

النسبة

توقيت الغلق

6%

قبل 7 مساء

78%

بين 7 و8 مساء

16%

بعد 8 مساء

الانتهاكات الخطيرة:

شاب اليوم الأول من الجولة الثانية من التصويت حالات قليلة نسبيًا من العنف، لكن مراقبو مشروع رقيب أبلغوا عن عدد من الانتهاكات الخطيرة:

  • تعرض 49 من مراقبي رقيب للمنع من دخول اللجان الانتخابية أو الطرد منها.
  • 66 حالة دعاية داخل اللجان الانتخابية وحولها.
  • 36 حالة تواجد بها مواد دعائية داخل اللجان الانتخابية ينتمي معظمها لحزب الحرية والعدالة وحزب النور ومرشحين مستقلين.
  • 12 حالة استخدام مندوبي الأحزاب السياسية لشعارات دينية للتأثير على الناخبين.
  • تعرض 6 وكلاء أحزاب أو وكلاء مرشحين للطرد من اللجان الانتخابية.
  • استخدام بطاقات دوارة في حالتين في البحيرة.
  • 5 أحداث عنف، منها اشتباك باليد بين عناصر الأمن والناخبين في أحد الطوابير بالبحيرة.

يطالب مشروع رقيب اللجنة القضائية العليا للانتخابات بالوفاء بالتزامها بتصحيح ما شاب المرحلة الأولى من أخطاء، ويوصيها بالآتي:

  • ضمان السماح للمراقبين الحاصلين على تصاريح من اللجنة القضائية العليا بالدخول إلى اللجان الانتخابية كما ينص ميثاق الشرف والمعايير الدولية للانتخابات والقواعد الصادرة عن اللجنة العليا ذاتها.
  • ضمان التزام مسئولي الأمن بأحكام القانون وعدم التدخل في عمل اللجنة القضائية العليا. حيث أن تدخل القوات المسلحة يترك أثرًا سلبيًا على مصداقية وشفافية العملية الانتخابية ويقلل من شأن ما لدى اللجنة العليا من سلطات.
  • ضمان قيام المشرفين القضائيين ومسئولي اللجان الانتخابية بتطبيق إجراءات الانتخابات الرسمية على نحو متسق للحد من التخبط ووقوع أخطاء باللجان الإنتخابية.
  • استخدام ما لديها من سلطات لمنع الدعاية الإنتخابية داخل الحرم الإنتخابي وضمان احترام فترة الصمت الإنتخابي وفقاً للقانون.

يطالب مشروع رقيب جميع الأحزاب السياسية بالامتناع عن الاستمرار في الدعاية السياسية والتوقف عن استخدام الشعارات الدينية كما تنص أحكام القانون المصري.

يثني مشروع رقيب على الناخبين المصريين لمشاركتهم خلال اليوم الأول من الجولة الثانية من التصويت في انتخابات مجلس الشعب، ونتمنى مشاركة جميع الأحزاب والمرشحين والمواطنين على نحو هادئ يتسم بالإحساس بالمسئولية في اليوم الثاني من التصويت غداً.

المزيد
 
إتصل بنانا مواقع تهمك أسئلة شائعة الإحصائيات الخرائط التفاعلية تقارير وبيانات عن الموقع الصفحة الرئيسية
 
ACS تم تطوير الموقع بواسطة